الطبوبي: اتحاد الشغل ساند رئيس الجمهورية لإنقاذ البلاد

نشر من طرف الشاهد في الخميس 5 أوت 2021 - 14:32
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 05:38

اكد الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نورالدين الطبوبي أن مساندة المنظمة الشغيلة للتحركات الشعبية ليوم 25 جويلية الماضي، ودعمه للقرارات التي أعلن عنها رئيس الجمهورية في مساء ذلك اليوم، ينبع من وفاء الاتحاد، الذي خلق من رحم الشعب، لخيارات الشعب ووقوفه في صف "ثورة البطون الخاوية"، ومن قناعته بأن الدولة التونسية أصبحت في مهب الريح وهو ما يستوجب اتخاذ خطوة جريئة لإنقاذها.

وأوضح الطبوبي، في تصريح إعلامي أن دعم الإتحاد لقرارات 25 جويلية النابعة من رمز السلطة القائمة ليس صكا على بياض، داعيا رئيس الجمهورية إلى ضبط خارطة طريق واضحة للفترة القادمة، و"التسريع بتعيين رئيس حكومة وفريق حكومي لملء الفراغات"، وفق تعبيره.

واكد الأمين العام للاتحاد "ان مناعة المنظمة الشغيلة تكمن في ممارستها للديمقراطية الداخلية، وفي مساندتها لخيارات الشعب وارادته التي تظل أقوى من الدستور"، بحسب قوله.

في نفس السياق