المحامية سعيدة العكرمي لسعيّد وشرف الدين: سلطتكما غير دائمة وستلاحقكما العدالة التونسية والدولية

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 3 جانفي 2022 - 13:01
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 5 جويلية 2022 - 23:08

حمّلت المحامية سعيدة العكرمي وزوجة القيادي بحركة النهضة نور الدين البحيري مسؤولية ما تعرض له زوجها منذ اختطافه يوم الجمعة الماضي، لوزير الداخلية توفيق شرف الدين والرئيس قيس سعيد.

وقالت العكرمي "نقول لقيس سعيد: سعيدة العكرمي لحمها مرّ، ونقول لتوفيق شرف الدين: لن تدوم لك ولا لقيس سعيد."

 وأضافت "نحن نؤمن بالتداول على السلطة وبخلاف الشكايات التي ستجدونها ضدكم في تونس ستعيشون كامل حياتكم محالين في المحاكم الوطنية والدوليّة".

وذكّرت العكرمي بأنّ قانون الطوارئ ينصّ على أنّ الإقامة الجبرية هي وضع شخص في مكان معلوم يكون عادة بمنزله.

وتابعت العكرمي في ندوة  صحفية لهيئة الدفاع عن نور الدين البحيري "ما تعيشه تونس اليوم خطير.. اليوم البحيري غدا شخص غيره". مشيرة إلى أن آلة الظلم إذا انطلقت لن تقف عند أحد"، وفق تعبيرها.

ودعت العكرمي رابطة الدفاع عن حقوق الانسان والمنظمات الوطنية إلى التنديد بالسجون السريّة التي تستعملها الأنظمة القمعية لتصفية خصومها.

واكدت سعيدة العكرمي أن زوجها البحيري مستهدف رأسا من طرف قيس سعيد الذي يحرّض عليه ويذكره تلميحا في كل خطاباته بالكذب والافتراء، وفق تعبيرها.

وحملت العكرمي قيس سعيد مسؤولية تدهور الحالة الصحية لزوجها البحيري الذي يقيم حاليا في غرفة الإنعاش بمستشفى الحبيب بوقطفة، إثر نوبة قلبية أصابته وهو قيد الاجتياز السري في مكان غير معلوم قالت وزارة الداخلية إنّه مقر إقامة جبرية.

في نفس السياق