المحكمة العسكرية تقرر الإفراج عن الصحافي عامر عياد ومواصلة محاكمته بحالة سراح

قرّر القضاء العسكري، إثر الجلسة المنعقدة اليوم، 25 نوفمبر 2021، بالمحكمة العسكرية الدائمة بتونس العاصمة، إبقاء الصحافي عامر عيّاد والنائب عبد اللطيف العلوي بحالة سراح، وفق ما أفاد به المحامي سمير بن عمر، في تدوينة على حسابه بموقع فايسبوك.

وبمقتضى هذا القرار من المنتظر أن يتم الإفراج اليوم عن عامر عياد من سجن إيقافه بالمرناقية.

وكانت هيئة الدفاع طلبت تأخير النظر في ملف القضية، وقدمت مطلبا في الإفراج عن عامر عياد، في حين طلبت النيابة العسكرية إصدار بطاقتي إيداع بالسجن في حق عياد والعلوي.

وكان حاكم التحقيق العسكري بتونس أصدر يوم 5 أكتوبر الماضي بطاقة إيداع في حق الصحفي ومقدم البرامج عامر عياد على خلفية حلقة من برنامج حصاد 24، على قناة الزيتونة الخاصة، بثت يوم 1 أكتوبر. وأبقي النائب عن ائتلاف الكرامة عبد اللطيف العلوي المحال في ملف القضية نفسها، في حالة سراح.

ومن التهم الموجهة لعبد اللطيف العلوي وعامر عياد  "انتقاد أعمال القيادة العامة والمسؤولين عن أعمال الجيش بصورة تمس من كرامتهم".

في نفس السياق