المشيشي: نسعى لتلقيح 50 % من التونسيين ولا يمكن لأحد أن ينسب هذا المجهود الوطني لنفسه

نشر من طرف الشاهد في السبت 13 مارس 2021 - 13:54
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 28 سبتمبر 2022 - 10:01

أكّد رئيس الحكومة هشام المشيشي اليوم السبت 13 مارس، أنّ الدولة تسعى لتلقيح 50 % من التونسيين قبل نهاية السنة الجارية.

وقال المشيشي في تصريح إعلامي، عند حضوره بفضاء المركز الجهوي للتلقيح ببنزرت الشمالية على انطلاق الحملة الوطنية للتطعيم ضد فيروس كورونا المستجد: "انطلقت اليوم حملة التلقيح الوطنية ونرجو أن تكتسب تونس مناعتها ضدّ فيروس كورونا وأن نؤسس مع بعضها عبر حملة التلقيح لمرحلة جديدة لما بعد كوفيد-19… وسيرتفع عدد المتمتعين بالتلقيح حسب الأولويات التي حددتها اللجنة الوطنية لمكافحة الفيروس واللجنة الوطنية للتلقيح".

وأضاف "كميات الجرعات متوفرة وهدفنا تلقيح 50 % من التونسيين قبل موفى 2021 ونرجو أن ننطلق في مرحلة إعادة البناء"، مشيدا بمجهودات المجتمع المدني الذي قال إنه لعب دورا كبيرا خلال أزمة كورونا، متوجها بالشكر لكل التونسيين الذين قال إنهم ساهموا في إنجاح هذا المجهود الوطني .

وتابع: "لا يمكن لأحد أن ينسب لنفسه هذا المجهود الوطني".

ومن المرتقب أن تصل تونس الأسبوع المقبل، 93.600 جرعة من اللقاح الأمريكي الألماني "فايزر بيونتيك" في إطار منظومة "كوفاكس" العالمية.

وبعد أسبوع من وصول هذه الكمية من المنتظر وصول 137 ألف جرعة من اللقاح البريطاني السويدي "أسترازينكا "، إضافة إلى هبة تقدر بنحو 200 ألف جرعة من التلقيح الصيني "سينوفاك"، وفق ما كشفه وزير الصحة.

أما في الأسبوع الأخير من شهر مارس الجاري فستتسلم تونس دفعة جديدة من اللقاحات متكونة من 100 ألف جرعة لقاح "فايزر بيونتيك" في إطار صفقة شراء مبرمة مباشرة بين وزارة الصحة والمخبر الأمريكي الألماني.

في نفس السياق