الوزير الأسبق عبد الوهاب معطر يحذر من"الخروقات الجسيمة"ويطالب قيس سعيد بالعودة إلى الشّرعية الدّستورية

نشر من طرف الشاهد في الثلاثاء 3 أوت 2021 - 10:16
اخر تاريخ تحديث الجمعة 7 أكتوبر 2022 - 01:16

 

أكد الوزير الأسبق عبد الوهاب معطر ان" اغلب رجالات القانون الدستوري في تونس و كذلك جل الحقوقيين و غالبية الديمقراطيين يتفقون ان ما اتاه رئيس الجمهورية يوم 25 جويلية 2021 يشكل خرقا جسيما للدستور و انقلابا على مؤسسات الدولة الشرعية بما في ذلك اطاحته برئيس الحكومة و تعليق اختصاصات مجلس نواب الشعب و اتخاذه لقرارات تكليف و إعفاء في دواليب الدولة".

و تابع في تدوينة نشرها على صفحته بالفايسبوك امس الاثنين :" انا بوصفي رجل قانون و استاذ قانون دستوري و وزير سابق اعتبر ان الاقتصار على توصيف ما وقع بأنه غير شرعي هو بمثابة الوقوف في أول الطريق ذلك أن الاستتباعات القانونية المنطقية لما ارتكبته الرئاسة من خروقات جسيمة هو أن جميع الأعمال و التصرفات التي قامت بها او اذنت بها منذ 25 جويلية 2021 تقتقد بالضرورة هي الأخرى إلى الشرعية وهي بذلك لا تستند قانونا الا لمنطق القوة و الأمر الواقع ".

وطالب عبد الوهاب معطر رئيس الجمهورية بالتوقف فورا عن هذا المسار و الرجوع إلى الشرعية الدستورية حفاظا على البلاد التي استؤمن عليها.

Peut être une image de texte

1 commentaire

Vu par 1 personne

J’aime

Commenter

في نفس السياق