تحيا تونس متضامنة مع قيادتها الموقوفة بسبب شبهات فساد

نشر من طرف الشاهد في الجمعة 12 نوفمبر 2021 - 21:22
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 10 أوت 2022 - 03:55

عبر المكتب التنفيذي لحركة "تحيا تونس" عن قلقه الشديد "إزاء المناخات التي تحيط بإحالة وزيرين سابقين ونائبين من الحركة على القضاء القضايا والتي تهدف لتحويلها إلى حملات منظمة لتأليب الرأي العام والتأثير على سير التحقيق واستباق أحكام القضاء"، وفق تعبير بيان صدر مساء اليوم الجمعة 12 نوفمبر 2021.

واعتبرت الحركة أنّ استهدافها "عبر شبكات اجرامية في وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بالتحريض على مسؤوليها وقياداتها، لا هدف له سوى بث الفتنة وافتعال الأزمات بهدف تحويل أنظار الرأي العام عن القضايا الكبرى والخطيرة".  مبرزة "خطورة تواصل استباحة هذه الشبكات للأعراض ولحرمة القضاء ولأجهزة الدولة وانعكاسات ذلك على السلم الاجتماعي".

وعبرت "تحيا تونس" عن تضامنها مع الموقوفين وعائلاتهم ووقوفها إلى جانبهم إلى حين ظهور الحقيقة، وعن ثقتها الدائمة في القضاء التونسي العادل وقدرته على انفاذ العدالة بكامل الاستقلالية والنزاهة، وفق نصّ البيان.

في نفس السياق