حزب "الشعب يريد": نادية عكاشة تتعامل مع شبكة مدونين تسرب لهم أخبار القصر الرئاسي

نشر من طرف الشاهد في الأربعاء 3 مارس 2021 - 21:02
اخر تاريخ تحديث الجمعة 16 أفريل 2021 - 12:04

أكد المدير التنفيذي لحزب "الشعب يريد" نجد الخلفاوي، خلال الندوة الصحفية الأولى للحزب اليوم الأربعاء 3 مارس 2021، أن مديرة الديوان الرئاسي نادية عكاشة تسرب في أخبار القصر الرئاسي لعدد من المشرفين على صفحات بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، مشددا على أنه لديهم أدلة على ذلك.

وقال الخلفاوي إنه تم إشعار المسؤولين في الدولة بخطورة ما قامت به نادية عكاشة في علاقة بتسجيل صوتي تم تسريبه وتعاملها مع شبكة من المدونين، معربا عن استغرابه من رفض رئيس الجمهورية لتعيين وزير لديه قضية جارية منذ 4 سنوات، واحتفاظه في ذات الوقت بمستشارة لديها قضيتين منشورتين بالمحكمة.

وأضاف الخلفاوي، أنه من "العار أن تتعامل رئاسة الجمهورية مع شبكة من المدونين بهذه الطريقة"، وفق تعبيره.

من جانبه، أكّد الناطق باسم حزب ''الشعب يريد''، عبد الھادي الحمزاوي، في تصريح لموقع "تونيسكوب"، أن عددا من مستشاري رئيس الجمهورية حاولوا استغلال الحزب  لضرب خصوم الرئیس''، مشددا على رفض الحزب لهذا الأسلوب.

وقال الحمزاوي، في تصريح على هامش المؤتمر الصحفي اللأول لحزب ''الشعب يريد''، إن ''الحزب قریب من رئیس الجمھوریة قیس سعید ومن أفكاره السیاسیة ولكن لا یمثله''، مؤكّدا أن "70% من الشباب المشارك في انتخاب الرئیس یریدون ھیكل سیاسي یعبر عنھم وبعیدا عن رسكلة القدیم''.

وأضاف عبد الهادي الحمزاوي، ''نلتقي مع رئيس الجمهورية وفق سیاساته وما سیقدمه للشعب التونسي''، مبرزا أنه ''ضمن الطرف الذي یرید ترجمة أفكار الرئیس الى حزب وأن لا یبقى فقط مجرد وعاء سیاسي''.

في نفس السياق