رمضان بن عمر: ''درون'' بتكنولوجيا إسرائيلية في مياه تونس الإقليمية

نشر من طرف الشاهد في الأربعاء 1 ديسمبر 2021 - 19:21
اخر تاريخ تحديث الإثنين 26 سبتمبر 2022 - 03:42

أكد رمضان بن عمر الناطق باسم المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، أن تونس وقّعت اتفاقية مع إيطاليا سنة 2011، صار بمقتضاها ممكنا للأمن الإيطالي التعرف على هويات كل من يصلون جزيرة ''لمبدوزا'' في سويعات عبر التعاون مع وزارة الداخلية، قائلا ''تتشد في لمبادوزا كما لو أنك تشديت في دورية في العاصمة".

وأفاد بن عمر أن عدد المهاجرين التونسيين المرحّلين من إيطاليا إلى حدود شهر نوفمبر 2021، بلغ 1655، وفق ما أعلنته السلطات الإيطالية، في حين تتكتم وزارة الداخلية التونسية عن العدد. وقال في هذا الإطار ''تقدمنا بطلب نفاذ للمعلومة لوزارة الداخلية، فأجابتنا بـ "الرجاء الاتصال بالمعهد الوطني للإحصاء".

وأكد بن عمر، في تصريح لإذاعة "موزاييك"، أن تونس أعادت فتح مطار طبرقة المغلق منذ سنوات، خصيصا للإيطاليين من أجل استقبال التونسيين المرحّلين. وأكد في ذات السياق، أن طائرات دون طيار "درون" مصنّعة بتكنولوجيا إسرائيلية، تقوم بمسح للمياه الإقليمية التونسية بحثا عن مراكب ''الحرقة''، وتقوم بإرسال إشارة للأمن الإيطالي الذي يقوم بدوره بإرسال الحرس البحري التونسي لإيقاف هذه المراكب، وفق تأكيده.

وقال بن عمر إنّ "تونس قبلت الضغوطات الإيطالية في مسألة ترحيل المهاجرين غير نظاميين، موقفنا صار ضعيفا وذليلا.. وقبلنا على أنفسنا دور شرطي الحدود الإيطالية".

 

* صورة توضيحية

في نفس السياق