زياد الهاني: الغرور قد يدفع قيس سعيّد حد الخروج عن الشرعية بإسم مشروعية من هللوا له

نشر من طرف نور الدريدي في الأربعاء 15 سبتمبر 2021 - 10:03
اخر تاريخ تحديث الأحد 26 سبتمبر 2021 - 10:38

 

اعتبر الصحفي والمحلل السياسي زياد الهاني اليوم الأربعاء 15 سبتمبر 2021 أن الغرور قد يدفع بقيس سعيّد حد التفكير في الخروج عن الشرعية باسم مشروعية من هللوا له، وخيانة قسمه الدستوري واليمين التي حلفها ويده على المصحف الشريف.

وأكد الهاني في تدوينة له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك أن جيشنا الوطني الصادق الذي لا يكذب ولا يزيّف الحقائق، لن يخون عهده وقسمه.

وتساءل الهاني عن ماذا يعني تصريح قيس سعيد "اليوم التنظيم المؤقت للسلط موجود وعندي من النصوص ما لا يعرفونه".

وقال الهاني : هل سيواصل قيس سعيّد "التوسع" في قراءته للفصل 80 ويعلن عن تجميد الدستور الذي لم يترك مناسبة تمر دون ترذيله، تماما كما فعل مع البرلمان، والاستعاضة عنه بتنظيم مؤقت للسلط ؟

كما أوضح الهاني أن ما يقوم به قيس سعيّد إصرار على الانقلاب على الدستور، وعلى تحدي كافة المنظمات الوطنية والقوى الديمقراطية، والمؤسسات الشرعية الحافظة للدولة وعلى رأسها مؤسستنا العسكرية.

في نفس السياق