سمر صمود: الدراسات العلمية أثبتت أن التطعيم بالجرعة الثالثة يحمي ويعزز المناعة ضد المتحور "أوميكرون"

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الخميس 9 ديسمبر 2021 - 10:19
اخر تاريخ تحديث الأحد 2 أكتوبر 2022 - 16:49

 أفادت الأستاذة الجامعية الاستشفائية المبرزة في المناعة بمعهد باستور تونس سمر صمود اليوم الخميس أن دراسات علمية عالمية أثبتت أن التطعيم بالجرعة الثالثة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 يحمي ويعزز المناعة ضد المتحور أوميكرون
ولفتت سمر صمود في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، الى أن دراسة علمية نشرت نتائجها في 7 ديسمبر الجاري أثبتت تعزيز الجرعة الثالثة من لقاح فايزر المناعة ضد المتحور أوميكرون بـ35 مرة
وأشارت الى أن الاختبارات أجريت على أشخاص استكملوا التلقيح (جرعتين) وأشخاص أصيبوا بالفيروس واستكملوا التلقيح (جرعتين) لبيان مدى مناعتهم أمام المتحور أوميكرون، مضيفة أن النتائج أثبتت انخفاض المناعة بضارب 41 لدى هؤلاء الأشخاص أمام ذات المتحور
ودعت صمود في ذات السياق الى تعزيز التلقيح ضد فيروس كورونا في تونس بالجرعة الثالثة المعززة حتى يتم التصدي لهذا المتحور ولكل المتحورات لافتة الى أن نسبة التطعيم بالجرعة المعززة الثالثة في تونس لاتتعدى 3ر4 بالمائة على المستوى الوطني
وأضافت أن دراسة ثانية أنجزت ونشرت نتائجها في مطلع شهر ديسمبر الجاري أثبتت أن الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس معرضين للإصابة مرة أخرى بأوميكرون الا أن العلماء أجمعوا على عدم خطورة هذا المتحور
وأكدت أنه استنادا للدراسة تم الجزم بأن المتحور أميكرون أكثر انتشارا من جميع المتحورات الا أنه أقل خطورة من
متحور دلتا ولكن لم يثبت بعد ان كان أكثر أو أقل خطورة من السلالة الأصلية التي ظهرت في يوهان في الصين في أواخر
سنة 2019
وبيّنت أنه في غضون الاشهر القادمة فان متحور أوميكرون سيصبح هو المهيمن مقارنة بدلتا التي تكتسح حاليا العالم وتسبتت في موجات حادة بأوروبا وروسيا وغيرها من الدول
يذكر أن متحور أوميكرون الذي صنفته منظمة الصحة العالمية كمتحور يبعث على القلق انتشر حاليا في أكثر من 30 دولة وقد ظهر في جنوب افريقيا منذ شهر نوفمبر المنقضي وقد سجلت تونس يوم 1 ديسمبر الجاري أول اصابة بمتحور أوميكرون لدى شاب (26 سنة) من دولة الكونغو الديمقراطية قدم الى تونس من مطار اسطنبول وأظهرت نتائج عملية التقطيع الجيني إصابته بمتحور "أوميكرون"، حسب ما أعلن عنه وزير الصحة علي مرابط يوم 3 ديسمبر الجاري

في نفس السياق