شكندالي: الأرضية في تونس موجودة لتصل إلى السيناريو اللبناني

نشر من طرف الشاهد في الجمعة 8 أفريل 2022 - 19:52
اخر تاريخ تحديث الجمعة 2 ديسمبر 2022 - 03:45

أكد الخبير الاقتصادي رضا شكندالي اليوم الجمعة أن كل البنوك التونسية لم تغلق أبوابها أمام الحرفاء، كما أن سعر الصرف لا يتحكم به القطاع الموازي مثلما وقع في لبنان، مضيفا هناك اختلافات بين البلدين لكن الأرضية في تونس موجودة لتصل إلى السيناريو اللبناني.

وتابع الأستاذ الجامعي “نسبة المديونية في لبنان تصل إلى 128 بالمائة في حين أنها تصل في تونس إلى 100 بالمائة، أما على مستوى هيكلة النسيج الاقتصادي فإن تونس لديها نسيجا اقتصاديا في حين أنه غائب في لبنان، والنسيج الاقتصادي التونسي موجود لكنه معطل”.

وأردف رضا شكندالي "المصدر الرئيس للعملة الصعبة في لبنان هي تحويلات جاليتها ومداخيلها من السياحة، وهذا ما تشترك فيه مع تونس خاصة في نسبة المداخيل السياحية، ويشترك الطرفان كذلك في الترقيم السيادي".

وصرح بأن تونس ليست مثل لبنان لكن الأرضية مهيئة لتصل إلى وضعيتها في صورة عدم إنقاذ الموقف، مشيرا إلى أن هناك تقدم على مستوى خطاب رئيس الجمهورية خاصة فيما يتعلق بالحوار مع المنظمات الوطنية، قائلا في ذات الإطار “انا متأكد أن الحوار مع المنظمات سيفضي إلى انسداد مع صندوق النقد الدولي وسيدفع إلى حوار مع جميع الأطراف، فلماذا نخسر الوقت؟.

وأكد الأستاذ الجامعي على أنه لا يمكن الحديث عن صلابة اقتصادية إلا من خلال استقرار سياسي، نظرا إلى أن المستثمر يبحث عن الاستقرار الاجتماعي والسياسي والجبائي.

 

المصدر: إذاعة "اكسبراس اف ام"

في نفس السياق