عصام الشابي: بعد انسداد طريق النقد الدولي والصلح الجزائي الدولة تلجأ إلى أهل البرّ والإحسان

نشر من طرف الشاهد في الخميس 20 جانفي 2022 - 20:49
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 25 ماي 2022 - 23:31

قال أمين عام الحزب الجمهوري عصام الشابي، في تدوينة له مساء اليوم الخميس 20 جانفي 2022، إنه "يبدو أن القناعة حصلت بأن الطريق للحصول على تمويل صندوق النقد الدولي باتت مسدودة، وأن مشروع الأمر الرئاسي المتعلق بالمصالحة الجزائية لن يكون كافيا لتعبئة موارد الدولة، ولا مرسوم إلغاء الامتيازات التي يتمتع بها أعضاء المجلس الأعلى للقضاء بقادر على التخفيف من وطأة الأزمة".

وذلك في تعقيب للشابي على إثر بلاغ أصدره ديوان الإفتاء دعا فيه "أهل البر والإحسان" لمساعدة الدولة ماديا.

وتابع أمين عام الحزب الجمهوري قائلا إنه "فما كان من سماحة مفتي 25 جويلية (ومفتي كل المنظومات والأنظمة على اختلافها) إلا أن وجه دعوة صادقة إلى أهل البر والإحسان إلى مساعدة الدولة للخروج من أزمتها. هذا هو النفق الذي نبهنا وحذرنا من مخاطر السير فيه ... عملية الإنقاذ لا بد وأن تنطلق الآن وليس غدا.. تونس أغلى وأعز من أن نتركها تنهار أمام أعيننا".

في نفس السياق