قيس سعيد يشرف على إحياء الذكرى السادسة لاستشهاد أعوان الأمن الرئاسي

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الأربعاء 24 نوفمبر 2021 - 14:47
اخر تاريخ تحديث الأحد 5 ديسمبر 2021 - 03:37

أشرف الرئيس قيس سعيّد، صباح اليوم الأربعاء، بثكنة الإدارة العامة لأمن رئيس الدّولة والشخصيات الرّسمية بضاحية قمرت، على موكب إحياء الذكرى السادسة لاستشهاد أعوان الأمن الرئاسي في العملية الإرهابية الغادرة التي كانت استهدفت الحافلة المخصّصة لنقلهم بتونس العاصمة، وفق بلاغ أصدرته رئاسة الجمهورية.
وحيا الرئيس سعيّد بالمناسبة، العلم المفدّى على أنغام النشيد الوطني، ووضع إكليلا من الزهور أمام النصب التّذكاري لشهداء مختلف أسلاك القوات الحاملة للسّلاح، ثم تلا فاتحة الكتاب، ترحّما على أرواح شهداء الأمن الرئاسي.
وقد تحادث رئيس الدولة، أثناء هذا الموكب، مع عدد من أفراد عائلات الشّهداء والجرحى، للوقوف على مشاغلهم، مجددا التأكيد على ضرورة مواصلة متابعة أوضاعهم والسهر على رعايتهم وتوفير الإحاطة اللازمة لفائدتهم على كافة المستويات.
كما شارك في مراسم وضع إكليل من الزهور وعزف النشيد الوطني وتحية العلم أمام النصب التذكاري قبالة القصر الرئاسي بقرطاج، وذلك في إطار مبادرة نظّمها تلاميذ معهد قرطاج الرئاسة وإطاراته الإدارية والتربوية، لإحياء ذكرى استشهاد أعوان الأمن الرئاسي.
يُذكر أن أحد الإرهابيين كان أقدم يوم 24 نوفمبر 2015، على تفجير نفسه داخل الحافلة التي كانت تنقل أعوان الأمن الرئاسي إلى قصر قرطاج، مما أدى إلى استشهاد 12 أمنيا وجرح 20 آخرين.

في نفس السياق