كتلة حركة النهضة تجدّد دعمها لمبادرة الحوار الوطني وتدعو إلى التوافق لانتخاب أعضاء المحكمة الدستورية

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 5 أفريل 2021 - 11:45
اخر تاريخ تحديث الأحد 16 جانفي 2022 - 20:47

‎دعت كتلة حركة النهضة، في بيان، إلى بذل الجُهد الأوسع لتحقيق التوافق مع بقيّة الكتل لاستكمال مجلس نواب الشعب عملية انتخاب الأعضاء الثلاثة الراجعين اليهم بالنّظر بالمحكمة الدستورية في الجلسة العامة المقررة يوم 08 أفريل الحالي.

جاء ذلك في ختام الأيام البرلمانية التي عقدتها الكتلة خلال الفترة من 02 إلى 04 أفريل.

كما جددت الكتلة دعمها لحكومة هشام المشيشي ودعتها إلى "مزيد تحسين أدائها، والتعجيل بالأوامر الترتيبيّة المطلوبة لتفعيل التشريعات التي أقرها مجلس نواب الشعب لاسيما القانون عدد 38 لسنة 2020، وحسن تعاون الوزراء مع نواب الشعب في مهامهم الرقابية خدمة لمصالح المواطنين".

ورحّب البيان بمبادرة الحوار الوطني التي دعا لها الاتحاد العام التونسي للشغل، ودعت الكتلة مختلف الفاعلين إلى استبعاد الإقصاء وخطابات الاحتراب وتحديد محَاور الحوار وأهدافه وسقفه الزمني بوضوح تامّ، مع ضرورة التزام جميع المشاركين فيه بالاعتراف المتبادل والبناء على المشترك وتغليبِ المصلحة الوطنية العليا على الأجندات الحزبية والمصالح الشخصية الضيقة"، وفق تعبير البيان.

‎ودعت كتلة حركة النهضة الحزام البرلماني الداعم للحكومة إلى "إحكام التعاون وتحسين صيغ التشاور المستمرّ بينها تحقيقا للانسجامِ وضمانا للاستقرار الحكومي والبرلماني".

‎وإلى جانب ذلك عبرت كتلة حركة النهضة عن مُساندتها لمطالب مهندسي المؤسسات والمنشئات العمومية ودعت الحكومة إلى الانصاتِ اليهم في سبيل التوصّل الى اتفاق مُنجز معهم.

في نفس السياق