كورونا: 796 إصابة على كل 100 ألف ساكن ... وتطاوين ومنوبة ونابل تسجّل أعلى النسب

نشر من طرف الشاهد في الخميس 15 جويلية 2021 - 19:50
اخر تاريخ تحديث الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 17:52

بلغ معدّل الاصابات بفيروس كورونا المستجد على الصعيد الوطني 796 حالة على كل 100 ألف ساكن، خلال الفترة الممتدّة بين 28 جوان الماضي و11 جويلية الجاري، واستأثرت ولايات تطاوين ومنوبة ونابل بأعلى النسب، حسب آخر تحيين للوضع الوبائي، نشرته عشية اليوم الخميس وزارة الصحة.

وبحسب التقرير، فقد تجاوزت نسبة الإصابات بـ 15 ولاية 766 إصابة لكل 100 ألف ساكن، حيث سجلت ولابة تطاوين 1724 حالة على كل 100 ألف ساكن، تليها منوبة بـ 1251 حالة، ونابل بـ 1151 حالة.

وما تزال جميع الولايات الـ 24 في مستوى نسبة الإنذار المرتفعة جدّا حيث تجاوزت 250 إصابة لكل 100 ألف ساكن، وفق وزارة الصحة، رغم الانخفاض النسبي في ولايات قفصة بـ 250 حالة على كل 100 ألف ساكن، وصفاقس بـ 399 حالة، فالقيروان بـ 436 حالة.

وتقدر نسبة الإنذار المرتفعة جدّا بعد تسجيل أكثر من 100 حالة لكلّ 100 ألف ساكن، في حين تقدّر نسبة الانذار المرتفع بين 50 و100 لكلّ 100 ألف ساكن، لتبلغ نسبة الإنذار المتوسّط بين 10 و50 حالة لكلّ 100 ألف ساكن، وفق تصنيف وزارة الصحة.

وحسب آخر تحيين للوضع الوبائي نشرته وزارة الصحة في 7 جويلية الجاري ويتعلق بالفترة من 21 جوان الى غاية 4 جويلية الجاري، كانت ولاية منوبة تحتل قائمة الولايات الأكثر انتشارا للفيروس بـ 995 حالة على كل 100 ألف ساكن، تليها سليانة بـ 960 حالة، وتطاوين بـ 857 حالة.

ومنذ شهر جوان الماضي تشهد تونس موجة وبائية غير مسبوقة تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة "ألفا" و"دلتا" في جلّ الولايات وارتفاع نسق الإصابات وعدد الحالات المتكفل بها في المستشفيات وأيضا ارتفاع ملفت في عدد الوفيات، وفق بيان سابق لوزارة الصحة بتاريخ 9 جويلية الجاري.

ومنذ ظهور فيروس كورونا المستجد في تونس في فيفري 2020 إلى غاية يوم 13 جويلية الجاري ارتفعت حالات الوفيات في تونس 16.845 حالة وفاة.

وذكّرت وزارة الصحة كافة المواطنات والمواطنين بضرورة التقيّد بالإجراءات الوقائيّة وتطبيق البروتوكولات الصحية قصد التحكّم في نسق انتشار الفيروس وكسر حلقات العدوى.

في نفس السياق