محكمة تونس تقضي ببطلان قرار عقد المؤتمر الاستثنائي لاتحاد الشغل

قضت دائرة مدنية بالمحكمة الابتدائية بتونس، اليوم 25 نوفمبر 2021 بـ"بطلان القرار الصادر عن المجلس الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل المنعقد أيام 24 و25 و26 أوت 2020 والمتمثل في الدعوة الى عقد مؤتمر استثنائي غير انتخابي وحمل المصاريف القانونية على المدعى عليه وهو الممثل القانوني للاتحاد العام التونسي للشغل".

وكان عدد من النقابيين رفعوا قضية لإبطال "المؤتمر الاستثنائي غير الانتخابي"، باعتباره "مخالفا للقانون الأساسي والنظام الداخلي للاتحاد العام التونسي للشغل".

جدير بالذكر أن الاتحاد العام التونسي للشغل عقد يومي 8 و9 جويلية الماضي مؤتمرا استثنائيا غير انتخابي تم خلاله المصادقة على تحوير القانون الأساسي للمنظمة، وخاصة الفصل المتعلق بتجديد الترشح لعضوية المكتب التنفيذي، بما سيمكن أعضاء من المكتب التنفيذي الحالي من تجديد الترشح لأكثر من عهدة أخرى يمنعها الفصل 20 الذي تم تغييره.

وتشكلت منذ عام مجموعات نقابية رافضة لهذا المؤتمر الاستثنائي، باعتباره يهدف أساسا إلى تنقيح الفصل 20 من القانون الأساسي، بما يتيح لعدد من أعضاء المكتب التنفيذي الحالي الذين لا يحق لهم الترشح لعهدة جديدة، تجديد ترشحهم.

ويقول المعارضون إنّ تاريخ المنظمة لم يعرف مؤتمرات استثنائية "غير انتخابية"، حيث كانت الصبغة الاستثنائية لمؤتمرات الاتحاد محكومة دائما بظروف خاصة وخطيرة تستوجب عقده على وجه السرعة لغايات انتخابية، دون انتظار انتهاء المدة النيابية، وهو ما وقع في 5 مناسبات.

ومن المنتظر عقد المؤتمر العام الانتخابي بداية السنة المقبلة.

ويبقى الحكم الصادر اليوم، في طوره الابتدائي، قابلا للطعن بالاستئناف، من قبل المدعى عليه وهو المكتب التنفيذي للاتحاد.

في نفس السياق