منتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية: ضغط السلط لإعادة فتح مصب القنة يفاقم حالة الاحتقان بعقارب

نشر من طرف الشاهد في الجمعة 19 نوفمبر 2021 - 11:59
اخر تاريخ تحديث الجمعة 1 جويلية 2022 - 05:56

 

حذّر المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية من مساعي السلط من أجل الضغط على الحراك الاجتماعي في عقارب للقبول بإعادة فتح مصب "القنّة" كحل وقتي.

وقال المنتدى في بيان، أمس الخميس، إنّ وزارة البيئة "تمعن في سياسة الهروب إلى الأمام عبر مواصلة الضغط والدفع نحو إعادة فتح المصب مصب القنة دون الأخذ بعين الاعتبار الرفض المجتمعي والاحتقان المتواصل".

واستنكر المنتدى مبررات وزارة البيئة لإعادة فتح "القنّة" بدعوى تغليب المصلحة العامة والايفاء بالتعهدات مع الشركة المستغلة للمصب إلى حين وجود حلول نهائية للانتقال الى منظومة تثمين النفايات.

وندّد البيان "بالتستر تحت غطاء المصلحة العامة للتمادي في خدمة مصلحة لوبيات وشركات تقوم بخرق القانون والدستور دون أي رقابة أو محاسبة بتواطؤ من وزارة البيئة وهياكلها المكلفة بالمراقبة والمتابعة".

وطالب المنتدى بالالتزام بجميع التعهدات وبالقرار القضائي لسنة 2019 والقرارات البلدية والقاضية بغلق المصب، ومحاسبة المسؤولين على التجاوزات والإخلالات الحاصلة في مصب القنّة منذ الشروع في استغلاله.

في نفس السياق