منظمة الصحة العالمية تدعو إلى ترك المدارس مفتوحة وألاّ تغلق إلاّ كإجراء أخير

نشر من طرف نور الدريدي في الجمعة 6 نوفمبر 2020 - 11:07
اخر تاريخ تحديث الجمعة 18 جوان 2021 - 06:35

 

أكد المدير الإقليمي في أوروبا لمنظمة الصحة العالمية هانس كلوغه، أن القارة تشهد حالياً "طفرة" إصابات بوباء كورونا، داعياً الدول إلى مواصلة جهودها في مواجهة الجائحة وعدم إغلاق المدارس إلا كإجراء أخير.

وقال كلوغه، في تصريح إعلامي: "نشهد طفرة في عدد الإصابات مع تسجيل مليون إصابة إضافية خلال أيام قليلة فقط" في أوروبا و"نشهد أيضاً زيادة تدريجية في الوفيات".

وحذّر قائلا: "لا يمكننا أن نتراخى" و"سيكون وقتاً عصيباً بعض الشيء، علينا أن نكون صادقين بشأن ذلك".

وأضاف: "الوضع الراهن ليس خياراً"، ومنظمة الأمم المتحدة تدعو الدول إلى اتخاذ تدابير "محددة ومتناسبة" لمواجهة ارتفاع الإصابات والوفيات، لكنه اعتبر أن المدارس ينبغي أن تبقى مفتوحة وألا تغلق إلا كإجراء أخير.

وأكد أنه "لا يوجد مبرر للقول إن المدارس هي أحد العوامل الرئيسية لانتقال العدوى". وناشد قائلاً: "يجب أن نبقي المدارس مفتوحة حتى النهاية لأننا لا يمكن أن نسمح بوجود جيل ضائع بسبب كوفيد-19".

في نفس السياق