مواطنون ضد الانقلاب: الاعتداء الأمني على شيماء عيسى مهّد له قيس سعيد بالتحريض (فيديو)

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 18 أفريل 2022 - 22:52
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 5 جويلية 2022 - 10:42

قالت المبادرة الديمقراطية "مواطنون ضد الانقلاب"، في بيان، إنّ عضو الهيئة التنفيذية للمبادرة شيماء عيسى تعرضت بعد ظهر اليوم، وسط تونس العاصمة، لاعتداء لفظي ومادي من عون أمن مسنودا من عدد من الأعوان المرافقين له.

وذكر البيان أنّ شيماء عيسى "تعرضت للسباب والشتائم بنفس العبارات والنعوت التي يستعملها قيس سعيد لتشويه معارضيه وشيطنتهم، قبل أن تتعرض لاعتداء مادي متمثلا في توجيه لكمات لها على مستوى الرقبة والصدر، ما يحيل على أن الاعتداء كان بخلفيات سياسية واضحة في سلوك يذكر بممارسات البوليس السياسي النوفمبري"، وفق تعبير البيان.

وأظهر تسجيل فيديو نشرته شيماء عيسى على حسابها بموقع فايسبوك، شخصا بزي مدني أشارت إليه بكونه هو الشخص الذي اعتدى عليها. ولاذ المهني بالفرار عندما كانت الضحية بصدد تصويره، وفي طريقه اعتدى على الصحفي والناشر كارم الشريف، وواصل الهرب نحو شارع الحبيب بورقيبة، في الوقت الذي كانت شيماء عيسى تلاحقه.

 

وحمّلت مبادرة "مواطنون ضد الانقلاب" قيس سعيد ووزير داخليته توفيق شرف الدين "المسؤولية الكاملة عن هذا الاعتداء المقصود منه استهداف المعارضين السياسيين واستباحتهم وتعريض حياتهم للخطر"، حسب تعبير البيان.

ونبّهت المبادرة إلى ما وصفته "المنزلق الذي تشهده البلاد نحو العنف والانتقام الذي يمهد له قيس سعيد بخطاباته التحريضية وتمارسه مجاميع ميليشياوية باسمه قبل أن تتحول إلى ممارسات بوليسية لأعوان محملين على إنفاذ القانون".

واعتبر البيان أنّ توظيف الأجهزة الأمنية والعسكرية في الصراع السياسي "هو تأسيس لدولة الخوف والرعب الذي لن يثني المناضلين من أجل قيم الحرية والديمقراطية عن فضح الانقلاب والتصدي له بكل الطرق والوسائل السلمية".

في نفس السياق