نبيل أو ردينة: الاحتلال لن يدوم وأحداث أفغانستان درس يجب أن تستوعبه إسرائيل

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 16 أوت 2021 - 13:13
اخر تاريخ تحديث الأحد 27 نوفمبر 2022 - 13:52

قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، في تصريح، نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" إنّ أحداث أفغانستان الأخيرة تؤكد أن الحماية الخارجية "لا تجلب الأمن لأي دولة"، مضيفا أن على إسرائيل "استيعاب الدرس".

يأتي ذلك بعد أن سيطرت حركة طالبان على كل أفغانستان خلال نحو أسبوع، رغم مليارات الدولارات التي أنفقتها الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي "الناتو" على مدى ما يقرب من 20 عاما، لبناء قوات الأمن الأفغانية.

وأضاف أبو ردينة: "ما حدث في أفغانستان، وقبلها في فيتنام، يؤكد بأن الحماية الخارجية لأية دولة لن تجلب لها السلام والأمن".

وأردف أن "الدرس الذي يجب أن تستوعبه إسرائيل بأن الأوضاع لم تعد تحتمل، وأن استمرارها بعمليات القتل والاستيطان، سيؤدي إلى الانفجار الشامل الذي لا يمكن التكهن بعواقبه على المنطقة بأسرها".

وأضاف أبو ردينة، أن "الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية لن يدوم وسيزول" وأن "التاريخ أثبت على الدوام بأن إرادة الشعوب هي التي تنتصر".

وتابع: "شعبنا الفلسطيني الصامد، الذي قدّم وما زال يقدّم عشرات الشهداء والجرحى والأسرى، لن يستسلم مهما كان جبروت الاحتلال".

الأناضول

في نفس السياق