نقابة الثانوي: قرار إلغاء نظام الأفواج أحادي الجانب واللجنة العلمية هي المؤهلة للبتّ في الملف

نشر من طرف الشاهد في الأحد 22 أوت 2021 - 17:35
اخر تاريخ تحديث الجمعة 12 أوت 2022 - 07:58

اعتبر عضو الجامعة العامة للتعليم الثانوي، نبيل الحمروني، اليوم الأحد، أن قرار إلغاء نظام الأفواج الذي أعلن عنه وزير التربية، فتحي السلاوتي، مؤخرا "أحادي الجانب ومسقط".

وأضاف، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن القرار تم اتخاذه دون الرجوع الى الشريك الاجتماعي، معتبرا أن الجهة المخول لها البت في الموضوع هي اللجنة العلمية لمجابهة انتشار فيروس كورونا.

ولفت الى أن العامل الرئيسي الذي اضطر الأسرة التربوية الى اعتماد نظام الافواج خلال السنة الدراسية 2020-2021 هو الوضع الوبائي للحد من العدوى في الوسط المدرسي وبزوال هذا السبب يزول على إثره تقليص الزمن المدرسي.

وبيّن أن الجائحة لا تزال متواصلة لاسيما مع ظهور متحور "دلتا" الذي يمس الفئات العمرية الأقل سنا ولذلك يعتبر قرار إلغاء نظام الأفواج سابقا لأوانه.

وأفاد بأن جلسة تفاوض مرتقبة ستُعقد الأسبوع الجاري بين الطرف النقابي ووزير التربية للنظر في جملة من الملفات منها نظام الأفواج وتلقيح التلاميذ والاطار التربوي ومتابعة اتفاق 6 فيفري 2021 المبرم بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل.

يذكر أن وزير التربية كان قد صرح يوم الأحد 15 أوت الجاري بسليمان من ولاية نابل أن العودة المدرسية ستكون في موعدها دون نظام الأفواج.

(وات)

في نفس السياق