نقابة الصحافيين تطالب بإيقاف محاكمة الصحافييْن شذى الحاج مبارك وعامر عياد

نشر من طرف الشاهد في الخميس 25 نوفمبر 2021 - 15:29
اخر تاريخ تحديث الجمعة 3 ديسمبر 2021 - 01:48

طالبت نقابة الصحافيين، في بيان اليوم 25 نوفمبر 2021، بإيقاف محاكمة الصحافيين شذى الحاج مبارك وعامر عياد، وإحالتهما على معنى المرسوم 115.

وجدّدت النقابة تمسّكها بأن تكون كل التتبعات القضائية المتعلقة بالنشر على معنى هذا المرسوم. وأكدت رفضها المطلق لمحاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية على خلفية آرائهم.

ونبّهت النقابة إلى تواصل المحاكمات السياسية، المدنية والعسكرية، لصحافيين وإعلاميين وأصحاب رأي على خلفية أراء وتدوينات "في تهديد خطير لحرية التعبير في تونس وتطويع لأجهزة الدولة لإسكات المخالفين".

وإلى جانب ذلك دعا البيان الحكومة إلى الالتزام بتعهدات الدولة وبالاتفاقات المبرمة بين الحكومات المتعاقبة والنقابة.

وسجّلت النقابة الوطنية للصحافيين "تواصل الضبابية في تعامل الحكومة مع ملف المؤسسات الإعلامية المصادرة والتنكر للاتفاقات السابقة التي تهم تلك المؤسسات ومصير العاملين فيها. بالإضافة إلى غياب إرادة حقيقية لإصلاح الإعلام العمومي وتهرب الحكومة من مسؤولياتها في الأزمة التي يواجهها هذا القطاع، وعدم التفاعل مع الملفات التفاوضية العالقة والمعطلة منذ أشهر بسبب حالة عدم الاستقرار السياسي والحكومي".

وعبّر البيان عن قلق النقابة لتواصل "سياسية تعطيل النفاذ إلى المعلومة في أغلب المؤسسات الحكومية وفي رئاسة الجمهورية، في ضرب واضح لحق دستوري ولحق المواطن في المعلومة الصحيحة في التوقيت المناسب"، حسب تعبير البيان.

في نفس السياق