هيئة الوقاية من التعذيب تعتزم نشر تقرير عن زيارة النائب المحتجز نور الدين البحيري

نشر من طرف الشاهد في الثلاثاء 4 جانفي 2022 - 20:53
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 5 جويلية 2022 - 17:30

أعلنت الهيئة الوطنيّة للوقاية من التعذيب في بلاغ لها اليوم الثلاثاء، قيامها ''بزيارة فجئيّة مشتركة خلال اللّيلة الفاصلة بين يوم الأحد 02 جانفي 2022 ويوم الاثنين 03 جانفي 2022 إلى قسم أمراض القلب بمستشفى الحبيب بوقطفة ببنزرت بعد التأكّد من نقل النّائب ووزير العدل الأسبق نور الدّين البحيري إليه''.

ووفق البلاغ ذاته، فقد تمكّن فريق الزيارة المشترك ''من مقابلة النّائب المحتجز منذ يوم الجمعة 31 ديسمبر 2021 في مكان غير معلوم، بعد منع من الدّخول إلى المستشفى من قبل السّلطات الأمنيّة دام عشرين دقيقة بدعوى أنّ الزّيارة "جاءت في وقت غير مناسب".

وسيتمّ نشر تقرير مفصّل حول الزّيارة بعد توجيه التوصيات اللازمة إلى وزارة الدّاخليّة وانتظار جوابها في الآجال المعمول بها''.

وذكرت الهيئة بأنها راسلت الهيئة الوطنيّة للوقاية من التعذيب وزارة الدّاخليّة على إثر تلقيها صباح يوم الجمعة 31 ديسمبر 2021 إشعارين يتعلّقان باحتجاز كلّ من نور الدّين البحيري وفتحي البلدي من طرف جهة أمنيّة غير معلومة في مكان غير معلوم، "غير أنّها لم تتلقّ أيّ ردّ إلى حدّ الآن ولا سيما بخصوص ظروف احتجاز المعنيّين بالأمر".

في نفس السياق