هيومن رايتس: سعيّد استولى على ''قناة الوطنية''وينتهج سياسة بن علي

نشر من طرف الشاهد في الثلاثاء 22 مارس 2022 - 20:22
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 - 16:44

اعتبرت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، أن الرئيس التونسي، قيس سعيّد، شرع في تفكيك الرقابة المؤسساتية على حكمه، منذ استحواذه على السلطة في جويلية الماضي، وكان من ضمن أهدافه التلفزيون العمومي.

وأشارت “رايتس ووتش”، في بيان، إلى أن التلفزيون العمومي أصبح يتبع النهج الحكومي، إبّان حكم زين العابدين بن علي، ويستثني الضيوف الذين يعارضونه.

وأشارت المنظمة إلى استثناء كل من يشكّك في مسار سعيد علنا، من البرامج الحوارية في التلفزيون العمومي، ولم تجر استضافة أي شخص ممن يصفون ما قام به سعيد بالانقلاب، أو يشكّكون في الغاية من الاستفتاء العام، والذي تجاوز المؤسسات الدستورية.

وتحدّثت “رايتس ووتش”، عن شعور التونسيين بالغضب من التراجع “الذي أصاب واحدا من إنجازات الثورة، في إشارة إلى سياسة القناة الرسمية، والتي من المطلوب أن “تلبي حق المواطن في الإعلام الحر والشفاف”.

في نفس السياق