"وشاية" مسرّبة: نقابي بالإذاعة الوطنية يحذّر والي تونس من "تمرّد يقوده نهضويان" داخل المؤسسة

نشر من طرف لطفي حيدوري في الإثنين 18 أفريل 2022 - 23:52
اخر تاريخ تحديث الإثنين 15 أوت 2022 - 05:44

طلب كاتب عام النقابة الأساسية لأعوان مؤسسة الإذاعة الوطنية، في مكتوب وجهه إلى والي تونس، عقد جلسة عاجلة للنظر في "مطالب ملحّة".

وجاء ضمن مطالب الرسالة، المؤرخة في 8 مارس الماضي، والتي تسلّمها مكتب الضبط بالولاية يوم 11 مارس، وسرّبها صحافيون على حسابات موقع فايسبوك: "وضع حدّ لحالة التمرّد ضدّ قرارات رئيس الجمهورية الذي يقوده النهضويان حسن المدني مدير وحدة الشؤون القانونية والحبيب بن عمر مدير وحدة الموارد البشرية، وفتحي الشيباني رئيس مصلحة الأجور والموظف خريج مدرسة السياحة و... العديد من المورطين في الفساد".

وتضيف المراسلة التي وقعها كاتب عام النقابة الأساسية عبد السلام الشمتوري أنّ الوضع داخل المؤسسة "خارج السيطرة"

وأبلغ الشمتوري الوالي أنّ مطلب الأعوان هو الدخول في إضراب مفتوح وأنّ النقابة الأساسية تعمل على تهدئة الأوضاع، حسب تعبيره. وطلب من الوالي دعوة النقابة "لعقد جلسة لحلحلة المشاكل العالقة".

 وتداول الصحافيون نشر المراسلة وأرفقوها بتعليقات ساخرة ومستنكرة.

ودوّن صبري الزغيدي الصحفي بجريدة "الشعب"، لسان الاتحاد العام التونسي للشغل: "اللهم لا تحاسبنا بما فعل السفهاء منا".

وشاية

 

في نفس السياق