150ألفا يؤدون صلاة الجمعة الثالثة من رمضان في الأقصى

نشر من طرف الشاهد في الجمعة 22 أفريل 2022 - 15:58
اخر تاريخ تحديث الجمعة 2 ديسمبر 2022 - 04:28

أدى نحو 150 ألف فلسطيني، صلاة الجمعة الثالثة من شهر رمضان، في المسجد الأقصى، بمدينة القدس الشرقية، رغم القيود الإسرائيلية.

وجاءت الصلاة بعد مواجهات اندلعت في ساحات المسجد، صباح الجمعة، بين مصلين والشرطة الإسرائيلية.

وعقب انتهاء الصلاة، أطلقت الشرطة الاسرائيلية، قنابل غاز مسيل للدموع على بعض المصلين، بالقرب من صحن مُصلى قبة الصخرة.

وكان عشرات الشبان، قد وصلوا إلى مركز للشرطة الإسرائيلية، يقع في صحن مصلى قُبة الصخرة، قبل إطلاق قنابل الغاز عليهم.

وقال شهود عيان إن قنابل الغاز أُطلقت من طائرات مُسيّرة تابعة للشرطة كانت في سماء الموقع.

من جانبها، قالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إن قنابل الغاز تسببت بإصابة 26 فلسطينيا بالاختناق بينهم 9 أطفال تم علاجهم ميدانياً، ليرتفع عدد المصابين منذ الصباح إلى 57، تم نقل 14 منهم للمستشفى ووصفت جراح اثنين منها بالحرجة.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد أعلنت نشر الآلاف من عناصرها في مدينة القدس الشرقية.

ومنعت السلطات الإسرائيلية الفلسطينيين الذكور دون سن الـ 50 عاما من سكان الضفة الغربية، وجميع سكان غزة من الوصول إلى المسجد لأداء الصلاة.

وشهدت الشوارع بالقدس الشرقية، اختناقات بسبب ارتفاع أعداد المصلين.

الأناضول

في نفس السياق